انضم إلينا

استفتاء الرأي

ماهي أفضل وسيلة اتصالية تتبعها لحصولك على خدمات بلدية مدينة العين؟




اظهار النتائج
المركز الإعلامي » الأخبار أرسل طباعة العودة

يشمل 10 مناطق حيوية بشمال وجنوب المدينة, إنجاز مشروع شبكة تصريف مياه الأمطار في العين بكلفة 82 مليون درهم

بتاريخ: 07/04/2012


أنجزت بلدية مدينة العين، مشروع شبكة تصريف مياه الأمطار في المدينة، والذي يغطي 10 مناطق مختلفة، كانت تفتقد خدمة تصريف مياه الأمطار، وتوزع المشروع على عقدين بتكلفة 82 مليون درهم.

وتسعى البلدية حالياً إلى تغطية مناطقة أخرى، لا تزال تفتقد شبكة تصريف مياه الأمطار ضمن خطة مشاريعها الجديدة مستقبلاً.

وقال المهندس سلطان حمد العامري مدير المشروع، إن المشروع يمثل أهمية كبيرة نظراً لافتقاد المناطق التي تضمنها شبكة تصريف مياه الأمطار رغم حيويتها لفترة طويلة، خاصة المنطقة السكنية الممتدة على جانبي شارع العين ـ أبوظبي، ومنطقة الجيمي، إضافة إلى أحياء القلعة والمطاوعة والهرمودي.

واستهدف المشروع بعض مناطق المدينة التي كانت تفتقد شبكة تصريف مياه الأمطار، واشتمل على عقدين، الأول غطى بعض أحياء المنطقة الشمالية من المدينة، وتضمن تمديد أنابيب أطوالها 230 ألف متر وبأقطار تتراوح بين 200 و900 ملم، وإنشاء عدد 400 وحدة تفتيش، و840 فتحة لتصريف مياه الأمطار، و4 مصبات لتصريف المياه.

وغطى العقد الأول، الذي تبلغ تكلفته 40 مليون درهم، مناطق الهيلي والقطارة والجيمي والمسعودي والطوية، أما العقد الثاني من مشروع استكمال شبكة تصريف مياه الأمطار في العين، فغطى المناطق التي كانت تفتقد شبكة تصريف مياه الأمطار في القطاع الجنوبي من المدينة.

واشتمل العقد الثاني من مشروع استكمال شبكة تصريف مياه الأمطار بمناطق في المدينة كانت تفتقد هذه الخدمة على تمديد أنابيب بأطوال 42,6 ألف متر وبأقطار تتراوح بين 225 ملم و900 ملم، وإنشاء عدد 545 وحدة تفتيش، و840 فتحة، و14 مصباً لتصريف مياه الأمطار.

وبلغت تكلفة تنفيذ أعمال هذا العقد من المشروع 42 مليون درهم، وغطى مناطق المرخانية والخبيصي والنيادات وطريق المطار، وجزءاً من طريق أبوظبي ـ العين يقع في نطاق المدينة.

وعلى خط مواز، لا تزال الجهود تتواصل لإنجاز أعمال مشروع تشغيل وصيانة وتطوير شبكات ومحطات تصريف مياه الأمطار القائمة في المدينة، وتشتمل تلك الأعمال على عقدين، الأول يختص بالقطاع الجنوبي من المدينة وتبلغ تكلفته 32 مليون درهم ويستغرق إنجازه 24 شهراً. ويشتمل العقد الأول من مشروع تشغيل وصيانة شبكات ومحطات تصريف مياه الأمطار في العين على إجراء أعمال الصيانة اللازمة لعدد 17 ألف وحدة تصريف و10 آلاف وحدة تفتيش و56 مصباً، إضافة إلى 4 محطات تصريف لأنفاق السيارات و7 محطات لأنفاق المشاة و «عبرات» بأطوال 11 ألف متر، ومن المتوقع انتهاء العمل بالمشروع قريباً.

أما العقد الثاني من المشروع نفسه، والذي يعد من المشاريع الحيوية الجديدة التي تقوم بتنفيذها بلدية مدينة العين حالياً، فيتعلق بالقطاع الشمالي من المدينة وتبلغ تكلفته 25 مليون درهم، وتستغرق فترة إنجازه 24 شهراً منذ بدء انطلاق أعمال المشروع.

وتشتمل أعمال العقد الثاني من مشروع تشغيل وصيانة شبكات ومحطات تصريف مياه الأمطار في العين، على إجراء أعمال الصيانة اللازمة لعدد 11 ألف وحدة تصريف و6 آلاف غرفة تفتيش و30 مصباً، إضافة إلى 3 محطات لتصريف مياه الأمطار في أنفاق السيارات، و8 محطات في أنفاق المشاة.

وأكد مسؤولون في بلدية مدينة العين، أهمية إنجاز مشروع شبكة تصريف مياه الأمطار في عدد من مناطق المدينة، نظراً للانعكاسات الإيجابية العديدة على هذه المناطق التي غطاها المشروع، وهي من المناطق ذات الكثافة السكانية العالية، ما كان يضاعف من حالة الارتباك التي تواكب هطول الأمطار الغزيرة بهذه المناطق في ظل غياب شبكة تصريف مياه الأمطار في السابق.

ولفت سعيد الكعبي مدير مكتب الطوارئ في بلدية مدينة العين، إلى أنه على الرغم من هطول أمطار غزيرة خلال الأسابيع الأخيرة التي أعقبت إنجاز المشروع، ما ساعد على أن يكون هناك اختبار حقيقي لفعالية الشبكة بوجه عام، إلا أن هناك مؤشرات إيجابية تجلت بوضوح في عدم تأثر المناطق التي أنجز فيها مشروع الشبكة خلال مراحله المبكرة بعد أن لوحظ عدم تراكم مياه الأمطار في هذه المناطق في أول مرة تتعرض فيها لأمطار بعد تمديد الشبكة.

وأكد هزام الظاهري رئيس قسم النفايات الصلبة بإدارة الصحة العامة في بلدية مدينة العين، أهمية المشروع في التخفيف كثيراً من آثار الأمطار حال هطولها على هذه المناطق التي شملها المشروع، خاصة في حالة الأمطار الغزيرة التي تتسبب في حالة من الإرباك المروري وتعرقل حركة السكان في هذه المناطق التي كانت تفتقد وحتى وقت قريب لشبكة تصريف مياه الأمطار.

« عودة

الأخبــار

«بلادك عدلها ولا تخربها».. حملة لتعزيز جمال مدينة العين

أطلقت بلدية مدينة العين، حملة تحت شعار (بلادك عدلها ولا تخربها) وذلك بالتعاون مع جامعة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة العين التعليمية والشرطة المجتمعية...

البلدية تشرف على تنظيم المسابقات واستضافتها جاهزية الملاعب الشعبية بالعين لممارسة الرياضة خلال رمضان

أكدت بلدية مدينة العين استعدادات وجاهزية ملاعبها الرياضية الشعبية ومماشيها الموزعة على مختلف مناطق مدينة العين خلال شهر رمضان المبارك، بهدف خدمة أكبر فئة من رواد الملاعب والمماشي المفتوحة من مختلف الأعمار ...

مزيد